> :

من باب المواعظ والعبر --- لعمر رضي الله عنه --- نوح عليه السلام

                          بسم الله الرحمن الرحيم 
                     والصلاة والسلام علي أشرف المتقين 
                     ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
1 - أوصي نوح ـــ عليه السلام ـــ ابنه فقال :
              اني موصيك بوصية وقاصرها كي لاتنساها ، اوصيك باثنتين ، وأنهاك عن اثنتين :

              أما اللتان أوصيك بهما فيستبشر الله بهما وصالح خلقه ، وهما يكثران الولوج علي الله تعالي :

              أوصيك ب(لااله الا الله ، فان السموات والارض لوكانتا حلقة لقصمتها ، ولوكانت في كفة وزنتها .

              وأوصيك ب( سبحان الله وبحمده ) ، فانهما صلاة الخلق ، بهما يرزق الخلق .

              وأما اللتان أنهاك عنهما فيحجب الله منهما وصالح خلقه : الشــــــــــــــرك ، والكـــــــــــــــــبر .


2 - موعظة لعمر رضي الله عنه 


قال عمر بن عبدالعزيز لخالد بن صفوان ـ رضي الله عنهما ـ : 
عظني وأوجز .

فقال:
  ياأمير المؤمنين ان أقواما غــــــرهم ستر الله وفتنهم حسن 

الثناء فلا يغلبك جهل غيرك بك علمك بنفسك .

 أعاذنا الله واياك أن نكـــــــون بالستر مغرورين ، وبثناء الناس
 مسرورين ، وعما افترض علينــــــا متخلفين ومقصــــرين

، والي الاهـــواء مائلين .

 فبكي عمر وقال : أعاذنا الله واياك من اتباع الهوي . 

3 - الاستغناء بالـلـه
       كتب الحسن البصـــري - رحمه الله - الي عمر بن عبد العزيز -رضي الله عنه -:

ياأخـــــــي من اســـــــتغني بالله اكتفــــــي ، ومن انقطـع الـــــــــي غــــــيره تعــــني .

ومــن كــان من قليــــــــــل الدنيـــــــــا لايشــــــبع لـــــــم 

يغنــــــــــه منهــــــا كثرة مايجمــــع .

 فعليـــــك منهــــــا بالكفـــــــاف ، وألــــــزم نفســــك العفـــــــــــاف

واياك وجمــــــع الفضـــــول ، فان حســـــــابه يطــــــول .


                 والي لقاء مع مواعظ أخري
     
                                   والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته