> :

فضل قراءة القرآن الكريم

                                       بسم الله الرحمن الرحيم
                              والصلاة والسلام علي أشرف المرسلين
                             ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


عن عبدالله يعني ابن مسعود رضي الله عنه عن النبي صلي الله عليه وسلم قال:ان هذا القرآن مادبة الله فاقيلوا  مادبته مااستطعتم ، ان هذا القرآن حبل الله ، والنور المبين 
والشفاء النافع ، وعصمة لمن تمسك به ، ونجاة لمن اتبعه ، لايزيغ فيستعتب، لايعوج فيقوم ولاتنقض عجائبه ولايخلق من كثرة الرد ، اتلوه فان الله ياجركم علي تلاوة كل حرف عشر حسنات ، اما اني لااقول الم حرف ، ولكن الف حرف ولام حرف وميم حرف"رواه الحاكم وهو صحيح



2- عن انس رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلي الله عليه وسلم:
           " ان لله اهلين من الناس قالوا : من هم يارسول الله قال: اهل القرآن هم اهل الله وخاصته " رواه النسائي والحاكم ،


            وصاحب القرآن يجب ان يكرمه الناس ويجب ان يكرم نفسه بآداب القرآن فلا يجهل مع من جهل ولكنه يكون حليما كريم الخلق فلايشتم ولايغضب ولايذم وانما يتخلق باخلاق الصالحين ، فلا يشذ في اخلاقه فهو قدوة للناس كرما وحلما وادبا.



3- عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما ان رسول الله صلي الله عليه وسلم قال:
            من قرا القرآن فقد استدرج النبوة بين جنبيه غير انه لا يوحي اليه ، لاينبغي لصاحب القرآن ان يجد مع من وجد ولايجهل مع من جهل وفي جوفه كلام الله" 
                                                    (رواه الحاكم وقال : صحيح الاسناد)



ونستكمل معا مقالة د. موسي الخطيب .
وبقراءة القرآن تتنزل الملائكة حول صاحب القرآن عندما يقرؤه باخلاص ، سواء اكان ماهرا في قراءته او يتتعتع فيه ، وهو عليه شاق فله اجران من كرم الله وفضله .



          وفي ذلك تشجيع للجميع من المسلمين علي التعليم وعلي قراءة القرآن بقدر الاستطاعة حتي ولو بضع آيات حتي ولو كان يتعثر في القراءة فانه ينال الاجر العظيم وتحضر له الملائكة وفي حضور الملائكة الخير العظيم والتكريم الجميل .


-عن سعيد الخدري رضي الله عنه : ان اسيد بن خضير بينما هو يقرا في مربده ( المكان الذي فيه التمر ) اذاجالت فرسه فقرا ثم جالت اخري فقرا ثم جالت اخري ايضا قال اسيد : فخشيت ان تطأ يحيي فقمت اليها فاذا مثل الظلة فوق راسي فيه امثال السرج عرجت في الجو (صعدت) حتي مااراها قال:
          فغدوت علي رسول الله صلي الله عليه وسلم فقلت :
يارسول الله بينما انا البارحة في جوف الليل اقرا في مربدي ، اذ جالت فرسي فقال :
          رسول الله صلي الله عليه وسلم : اقرا ابن خضير.
قال : فقرات ثم جالت ايضا ثم قال رسول الله صلي الله عليه وسلم اقرا ابن خضير قال:
فانصرفت وكان يحيي قريبا منها خشيت ان تطاه فرايت مثل الظلة فيها امثال السرج ( المصابيح) عرجت في الجو حتي مااراها. 
فقال رسول الله صلي الله عليه وسلم : تلك الملائكة تستمع لك ولوقرات لاصبحت يراها الناس، ماتستتر منهم . 
                                       رواه البخاري ومسلم في الصحيحين.



         
         وعن عائشة رضي الله عنها قالت : قال رسول الله صلي الله عليه وسلم :
الماهر بالقرآن مع السفرة الكرام البررة والذي يقرا القرآن ويتتعتع فيه وهو عليه شاق فله اجران "  (رواه البخاري ومسلم ).


                                         دمتم في حفظ الله 
                                                               والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته